منتدي الإعلام التربوي
مرحبا بك عزيزي الزائر يسعدنا التكرم بالتسجيل إذا لم تكن عضو وترغب في الانضمام إلي أسرة المنتدي سنتشرف بتسجيلك معناوذلك بالضغط علي كلمة ( تسجيل ) أو الضغط علي كلمة ( دخول ) إذا كنت عضو معنا
مع تحيات إدارة المنتدي


أهلا وسهلا بكم في منتدي الإعلام التربوي ، هدفنا هو الإرتقاء بمجال الإعلام التربوي من خلال مناقشة القضايا الهامة بين كل أخصائي ومشرفي الإعلام التربوي، نتمني لكم الإستمتاع والإستفادة بكل مانقدمه لكم من معلومات تخص الإعلام التربوي ويسعدنا إبداء آرائكم فيها
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
تابعوا معنا كل يوم المزيد من الكتب عن الصحافة وحملها فقط اضغط علي الرابط التالي : http://e3lamna.alafdal.net/t836-topic#1664

اللهم انى استودعك وطنى وانت الذى لا تضيع ودائعه,فاحفظه يا ربى ولا تضيعه..اللهم إنا علمنا أنه مع العسر يسرا و مع الشدة فرج و أنك مبدل الأحوال من حال إلى حال ربى إنك ترانا و تعلم بحالنا فأبدل عسرنا يسرا و أبدل شدتنا بالفرج القريب . آمين

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» تحميل مسرحيات تربوية مدرسية
الأحد أكتوبر 30, 2016 10:27 am من طرف اياد الأروش

» بنات الفيس بوك
الأربعاء أكتوبر 26, 2016 9:01 pm من طرف رصد ربعاوي

» صحيفة صوت الطالب هي النموذج المثالي للمجلة الإلكترونية المدرسية
الأحد أكتوبر 23, 2016 9:28 pm من طرف رصد ربعاوي

» بين القلم والممحاه
الأحد أكتوبر 23, 2016 8:08 pm من طرف رصد ربعاوي

» أكثر من 15 مجلة للصحافة المدرسية لجميع المناسبات
الأربعاء أكتوبر 19, 2016 11:37 pm من طرف رواء55555

» كيفية إعداد صحيفة حائط متميزة
الإثنين أكتوبر 17, 2016 12:50 pm من طرف ام فايق

» الصحافة والاعلام التربوي الخطط والمسابقات والتحكيم من جميع المحافظات على منتدى عيون مصر www.3eoon-masr.com
الأحد أكتوبر 16, 2016 11:30 am من طرف هانى السبع

» المجلة الإلكترونية 2010 لمدرسة ادكو الإعدادية العامة للبنات
السبت أكتوبر 15, 2016 6:33 pm من طرف ام فايق

» مسابقة الإذاعة المدرسية
الثلاثاء أكتوبر 11, 2016 5:44 pm من طرف mohamedsobhy

» تعلم وتعرف وحمل فنون ومسابقات الصحافة على مستوى الجمهورية على منتدى عيون مصر
الثلاثاء أكتوبر 11, 2016 5:37 pm من طرف mohamedsobhy

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 3832 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو ابو معاذ فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 3227 مساهمة في هذا المنتدى في 1414 موضوع
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
المواضيع الأكثر نشاطاً
(حكمة اليوم) سلسلة من الحكم لوضعها في البرنامج الإذاعي
رسوماتي (مديرة المنتدي)
مجموعة كبيرة من الكتب فى الصحافة
مقدمــات اذاعيـــة
مواقع نصوص مسرحية
سجلات الصحافة المدرسية
لعبة الأسماء
كيفية إعداد صحيفة حائط متميزة
دور اخصائى الصحافه والاعلام التربوى بالمدرسه
معاني كلمات القرآن تدبر وتفسير .(باجزاء متسلسلة )

شاطر | 
 

 القصة القصيرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
مديرة المنتدي
مديرة المنتدي


الجنسية : مصر
الجنس : انثى عدد المساهمات : 2100
نقاط : 4260
تاريخ الميلاد : 06/03/1988
تاريخ التسجيل : 22/05/2011
العمر : 28

مُساهمةموضوع: القصة القصيرة   الخميس أكتوبر 31, 2013 2:54 pm

نقلها لنا الأستاذ الفاضل / جودة حسني
القصة القصيرة
القصة القصيرة : هي نص أدبي نثري يتناول بالسرد حدثًا أو حكاية ممتعة لها معنى يجذب انتباه القارئ وشوق السامع ويعبر عن الطبيعة البشرية
أو هي : قطعة من الخيال المصور لحدث معين بطريقة فنية ممتعه ومؤثره
وقيل : هي لون من ألوان الأدب الحديث يهتم الكاتب فيه بتصوير حدث معين بطريقة فنية ممتعه ومؤثره
وقيل : فن أدبي مراوغ شديد التعقيد ، شديد الجمال في آن واحد يعتمد على قواعد السرد القصصي
وقيل : هي سرد قصصي بطريقة فنية يركز على شخصية واحدة في موقف واحد في لحظة واحدة

الهدف منها : إثارة الاهتمام والإمتاع أو تثقيف السامعين والقراء
المحاور الفنية لكتابة القصة القصيرة :
1ـ أن تختار الحدث ثم تجعل الشخصية الملائمة له
2 ـ أن تختار الشخصية ثم تجعل الحدث والموقف الذي ينميه
3 ـ أن تأخذ جوًا معينًا وتجعل الفعل والشخصية تعبر عنه أو تجسده أي تصوره

قال أحد النقاد : ليست القصة القصيرة مجرد سرد لأحداث بل القصة القصيرة فن له قواعد وأسس معيّنه يجب على القاص أن يضعها في الحسبان ليكون لقارئة دور في التفاعل مع ما يطرح .. أما اليوم . فالكل يكتب القصة القصيرة وهو خارج الدائرة .. والمصيبة الأغلبية يشجعونه على ذلك .. في حين لو راجع الكاتب نفسه سيمحو كل ما كتب .
وقال آخر : كتابة القصة أو القصة القصيرة مغامرة فكرية تتجاوز إلى جوهر العلاقة بين الإنسان ومجتمعة وبينهما وبين العالم
قال أحد النقاد : ليست القصة القصيرة مجرد سرد لأحداث بل القصة القصيرة فن له قواعد وأسس معيّنه يجب على القاص أن يضعها في الحسبان ليكون لقارئة دور في التفاعل مع ما يطرح .. أما اليوم . فالكل يكتب القصة القصيرة وهو خارج الدائرة .. والمصيبة الأغلبية يشجعونه على ذلك .. في حين لو راجع الكاتب نفسه سيمحو كل ما كتب .
وقال آخر : كتابة القصة أو القصة القصيرة مغامرة فكرية تتجاوز إلى جوهر العلاقة بين الإنسان ومجتمعة وبينهما وبين العالم


ورشة عمل عن كيفية كتابة القصة القصيرة ( التدريب (
مهارة كتابة القصة القصيرة لدى القاص تنمو وتتصاعد بطول المراس وكثرة القراءة في مجال الفن القصصي عندها تصبح لديك خبرة وتنشأ القدرة الفنية التي تمتع القاريء وتؤثر على السامع والسرد القصصي للحدث أو مجموع الأحداث في القصة يحتاج إلى إحساس مرهف وشفاف و نوع من التصوير والوصف وهذا بدوره يجعلنا نستعمل لغة شعرية ممتعة وجذابة تدفع القاريء لمتابعة ما نكتب حتى النهاية
الأدوات الفنية لكتابة القصة القصيرة :
1ـ الحدث المناسب الذي يمتزج فيه الواقع بالخيال
2ـ اللغة الشعرية المصورة المثقلة بالعواطف والاتجاهات
3ـ المعنى الهادف الذي يمتع القاريء ويشوق السامع
4ـ الحيز الزماني والمكاني وامتلاك النفس السردي
5ـ الذكاء والشفافية في استعمال الثقافة العامة
6ـ أن تكون صاحب مبدأ فيما تكتب وتسطر
خصائص اللغة والأسلوب في القصة القصيرة :
1ـ استعمل لغة واضحة وبسيطة غنية بالإيحاءات
2ـ الوصف واستخدام مفردات البيئة والطبيعة من حولك
3ـ عبر عن هموم مجتمعك وأبناء جيلك
4ـ لا تكن عبداً للشعارات السياسية والاجتماعية المستهلكة
5ـ اكتشف نفسك ولا تتقمص شخصية أو ثقافة غيرك فينعكس هذا الخلل على قناعة القراء فتنكشف ولن يرحمك النقاد من بعد
6ـ توظيف الثقافة العامة التوظيف المناسب لمحتوى القصة
7ـ التساؤل المعبر الذي يدعو إلى التأمل
8ـ جرب أن تكتب بأكثر من محور من محاور السرد القصصي لتكون مم يكتبون القصة باقتدار
9ـ كن مرهف الإحساس شفاف تتألم أكثر مما يتألم الآخرون للأحداث والوقائع رؤية وسماعاً من حولك


شجاعة غلام


دخل على عمر بن عبدالعزيز وفود المهنئين في مبدأ ولايته فتقدم أهل الحجاز بين يديه ، فقام غلام لم يتجاوز الحادية عشرة من عمره ، وأراد أن يتكلم بلسان قومه .
فقال له عمر : اجلس وليقم من هو أسن منك !
فقال الغلام : أيدك الله ياأمير المؤمنين المرء بأصغريه ( قلبه ولسانه ) فإذا منح الله العبدلسانًا لافظا وقلباً حافظاً فقد استحق الكلام !
ولو أن الأمر بالسن ياأمير المؤمنين لكان في الأمة من هو أحق منك .
فماأجمل أن نربي أولادنا على حرية إبداء الرأي ولكن في حدود الأدب حتى نستطيع أن نبني مجتمع يتحلى بأخلاق راقية .
مر بي في هذا الفصل الدراسي موقف مع أحد طلابي الذي لم يتجاوز عمره الخامسة عشر :
كان الطالب كثير الكلام مع زملائه أثناء شرحي للدرس حاولت منعه من الكلام وإشغاله مع في الدرس إلا أن محاولاتي تنتهي بالفشل فقررت أن اغير مكانه وبالفعل غيرت مكانه ونجحت في ذلك وفي نهاية اليوم الدراسي فوجئت بالمرشد الطلابي يناقشني في ذلك الطالب الذي ذهب إليه يشتكي بقوله إن الاستاذ يحقد علي ويحرمني من المشاركة في الحصة . فأين هذا الطالب من ذلك الغلام ؟
وينشأ ناشئ الفتيان منا على ما كان عوده ابوه

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://e3lamna.alafdal.net
ar_2094
صحفي مبدع
صحفي مبدع


الجنسية : مصر
الجنس : انثى عدد المساهمات : 41
نقاط : 41
تاريخ الميلاد : 03/05/1982
تاريخ التسجيل : 06/02/2013
العمر : 34
المزاج المزاج : عادى

مُساهمةموضوع: رد: القصة القصيرة   السبت أبريل 12, 2014 8:24 pm

ألف ألف....شكر بجدعلى هذا الموضوع الرائع والمعلومات القيمة ....وجزاكم الله عنا خير الجزاء What a Face What a Face Neutral Neutral 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
مديرة المنتدي
مديرة المنتدي


الجنسية : مصر
الجنس : انثى عدد المساهمات : 2100
نقاط : 4260
تاريخ الميلاد : 06/03/1988
تاريخ التسجيل : 22/05/2011
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: القصة القصيرة   الجمعة مايو 09, 2014 8:18 pm

ar_2094 كتب:
ألف ألف....شكر بجدعلى هذا الموضوع الرائع والمعلومات القيمة ....وجزاكم الله عنا خير الجزاء What a Face What a Face Neutral Neutral 

أنا اللي بشكر حضرتك ع تشجيعك الدائم لنا ربنا يجازيكي كل خير

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://e3lamna.alafdal.net
أحمد الليثى الشرونى
صحفي مبدع
صحفي مبدع


الجنسية : مصر
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 32
نقاط : 42
تاريخ الميلاد : 28/06/1965
تاريخ التسجيل : 10/08/2012
العمر : 51
المزاج المزاج : كاتب / موجه إعلام تربوى

مُساهمةموضوع: قصة   السبت أغسطس 16, 2014 7:14 pm


قصة : أحمد الليثى الشرونى / أسوان

" برتقال ملغوم "

عندما تدخل " منار " الفصل وتقف أمام تلاميذها بوجهها الشامخ الذي يشبه وجه ملكة قادمة من عصور الفخر والعزة، يشعر الأولاد بالزهو، فهي معلمة صارمة وحنونة ، يطل من عينيها حزن رمادي ، تحفظ التاريخ جيداً وتعلمه للأولاد ، تسقيه لهم قطرة قطرة ، ترتدى( البالطو) الأبيض وتمسك الطبشورة في يدها، تكتب تواريخاً وترسم خرائط ، تربط الماضي بالحاضر وتتنبأ بالمستقبل ، يظل التلاميذ منتبهين إليها طوال الحصة معجبين بطريقة أدائها في شرح الدروس , ويشاركونها الحلم الجميل فى الثأر لأبيها الشهيد الذي اغتالته يد الغدر منذ أكثر من عشرين عاماً .
كثيراً ما كانت تذهب" منار" إلى البحر تنظر إليه وتغسل أحزانها في مياهه الطاهرة , البحر يمنحها الأمل ويحكى لها تاريخ مجد سطره الأوائل على هذه الأرض الطيبة , يقص عليها حكايات لم تقرأها في كتب التاريخ ، تفرح بها ، وتهديه بعضاً من أحزانها وقلقها، تخشاه عندما تنعكس على صفحة مياهه ألوان الشفق الدامي بعد الغروب .
حفظت" منار" شوارع وأزقة غزة ، يدغدغ مشاعرها هذا اللون الأبيض الذي يطلى مبانيها الشاهقة , تنظر في عيون الأمهات فتلمح شهيداً أو أكثر يطِّل من هذه العيون الدامعة الحزينة الصامدة ، كم من خنساءٍ تعيش هنا في غزةِ مدينة البحر والهواء والشهداء والصمود ، ما أجملك يا غزة وأنت تنامين فى حضن البحر ! فيعطيك بعضاً من أسراره وسموُّه ، يمشط لك شعرك الفاحم المسترسل كقصيدة شعر نظمها شاعر منذ آلاف السنين ، هواؤه الطرى يدغدغ مشاعرك النبيلة ،فتفرحين به وبأمواجه الثائرة دوماً .

****
أشجار البرتقال في غزة حزينة ، أوراقها تنتفض ولكن أغصانها منتصبة في كبرياء ، تطرح كل لحظة ثماراً ناضجة تهديها للصغار لتكون ألغاما يقذفون بها الأعداء، لا زلت أذكر صورة أبى مسربلاً في دمائه أمام بيتنا عندما أصابته قذيفة وهوعائد من المسجد بعد صلاة العشاء ذات ليلة شتوية عاصفة و كانت أمي تحضنه وتبكى ، حينذاك لم تحتمل أعوامي الستة هذا المنظر المروع والذي لم يغب عن ناظري يوماً واحداً طوال عشرين عاماً ، لحظتها قالوا لي أن أبى أخذته الملائكة إلى السماء وسوف يعود قريباً ، وظللت أنتظره حتى كبرت وعرفت أنه لن يعود ، بعد عام واحد فقط ماتت أمي متأثرة بمرض خطير في القلب ، بعدها أخذني عمى" رياض " لكي أعيش معه ، تربيت مع أبناء عمى وتعلمت حتى تخرجت من الجامعة ، ولا أنكر أن عمى "رياض" عوضني عن فقدان أبى ولم يبخل عنى بشيء , وزوجته الطيبة احتضنتني وحافظت علىَّ ، ذكريات الطفولة تبعث في داخلى شعوراً دقيقاً من الأسى الذي تمدد فى صدري وأنا ألمح فى كل يوم شهيداً يسقط ويذكرني بأبي الشهيد الذي مازلت أعلق صورته كتميمة فوق صدري .

****

فى أحيان كثيرة لا تنسى " منار " أن تحكى لتلاميذها عن" محمود درويش" ، عن شعره الذي يسكن القلوب وتردده الألسنة ، عن ثورته ضد الظلم والقهر، وأنه هو الذي كتب بطاقة هويته منذ أن كان صغيراً " سجل ! / أنا عربي / أنا اسم بلا لقب / صبور فى بلاد كل ما فيها / يعيش بفورة الغضب / جذوري ... / قبل ميلاد الزمان رست / وقبل تفتح الحقب / وقبل السرو والزيتون / وقبل ترعرع العشب / أبى .. من أسرة المحراث / لا من سادة نُجُب " يفرح الأولاد به ويبحثون عن شعره ويحفظونه , ثم يرددونه فيما بينهم .
ولا يفوتها أن تكتب عبارتها الشهيرة التى تعودت عليها فى نهاية كل حصة " اغرسوا شجرة برتقال أخرى مكان الشجرة التي اقتلعتها الأيادي الغادرة ، وفى اليوم التالي ستطرح برتقالاً يصير لغماً فى أيديكم تقذفونه فى وجه المغتصب لأرضكم وأحلامكم وآمالكم ... لاتنسوا ... لا تنسوا .... " .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
مديرة المنتدي
مديرة المنتدي


الجنسية : مصر
الجنس : انثى عدد المساهمات : 2100
نقاط : 4260
تاريخ الميلاد : 06/03/1988
تاريخ التسجيل : 22/05/2011
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: القصة القصيرة   السبت أكتوبر 11, 2014 10:55 pm

بارك الله فيك أستاذي الفاضل / أحمد الشروني قصة جميلة وتحمل معاني جميلة ، ويارب يرجع حق كل شهيد وترجع لنا غزة من يد المعتصب ، سلمت يداك وفي انتظار المزيد من ابداعاتك

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://e3lamna.alafdal.net
 
القصة القصيرة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الإعلام التربوي :: منتدي الفنون الإعلامية :: القصة القصيرة-
انتقل الى: